recent
أخبار ساخنة

كان هدفي إنقاذ والدي.. "صدى اليوم" في منزل منة الله المتبرعه بكبدها لأبيها بأسيوط

منة الله 
علاء بيومي 

حرصت مؤسسة صدى اليوم الاخباريه بلقاء الطالبة، منة الله محمود صابر، بالفرقة الثالثة بكلية الآداب قسم الإعلام بجامعة أسيوط، عقب خروجها من مستشفى الراجحي الجامعي للكبد بعد جراحة ناجحة استمرت 10 ساعات وكانت للتبرع بجزء من كبدها لوالدها.

وكانت قد قامت منه الله صابر، ابنة محافظة أسيوط بالتبرع بجزء من كبدها لوالدها عندما علمت بأنه بحاجة لعملية جراحية لزراعة الكبد ، حيث أنها لم تتردد لحظة في ذلك ولم تفكر في أي شي سوا إنقاذ والدها لتضرب لنا مثلا في بر الوالدين وحسن الخلق والتربية الحسنة 

لو بإيدك أنك تساعد والدك وتخفف عنه ألم المرض متترددش .. واهم حاجه سلامة والدي وشكرًا على تعبه معايا وتربيتي" بتلك الكلمات عبرت" منة الله" عن مشاعر الفرح والسعادة على وجهها البشوش بفرحتها بنجاح عملية والدها 

واكدت منه انها قامت بإصطحاب والدها علي الفور إلي المستشفي الجراحي للكبد بجامعة أسيوط التي سيقوم بإجراء العملية بها وتم حجزه بها لمتابعته لحين إجراء العملية وتخفيف الألآم عنه والعمل علي رعايته لحين الانتهاء من الترتيبات اللازمة. 

وصرحت منة الله صابر، انها استغرقت العملية 10 ساعات متواصله بالإضافة إلى مكوثها بالمستشفى لمدة 10 ايام متواصلة حتى فاقت وعادت الى وعيها مضيفة " لو ابويا محتاج عمري هديهوله" مشيدة بدور اصدقائها واهل بيتها الذين كانوا دائما يطمئنوها فضلا عن الضحك المتواصل للتخفيف عليها قبل دخولها غرفة العمليات 

وأشارت منة، إلى أنها كانت قد أجرت جميع التحاليل الطبية اللازمة والتي أكدت تطابقها مع والدها دون باقي أشقائها؛ مشيرة الى ان الامر استغرق الأمر نحو 3 شهور في إجراء التحاليل الطبية اللازمة وذلك للتجهيز للعملية موضحة أن حالتها الصحية الآن جيدة عقب خروجها من المستشفى وتماثلها للشفاء تماما. 



google-playkhamsatmostaqltradent